كتاب جديد يفسر صعود قادة مثل ترامب

كتاب جديد يفسر صعود قادة مثل ترامب

السبت 25 مايو 2019 10:24 م

يلفت كتاب جديد للاقتصاديين السياسيين المعروفين والمؤثّرين، توربن إيفرسن وديفيد سوسكايس، بعنوان «الديموقراطية والازدهار  إلى أنه حين تكون حركة صعود السلّم الطبقي معدومة في المجتمع فإن الطبقات الوسطى والأدنى تصبحان أكثر عرضة للتأثر بالشعبويين، الذين «يهاجمون رموز الاقتصاد الجديد»، وهو اقتصاد يشعرون هم وأطفالهم بأنهم سيبقون خارجه دائماً بحسب شيري بيرمان، أستاذة العلوم السياسية في كلية برنارد.


أي أن الشعبوية يمكن أن تكون وراء صعود قادة مثل ترامب وأمثاله في البرازيل وأوروبا، وكان ذلك نتيجة عجز تقديم هذه الدول الفرص أمام الجميع .
يقدم وإيفرسن وسوسكايس بيانات مثيرة للاهتمام للغاية حول الفرق بين النزعات الشعبوية والتصويت الشعبوي، تُظهر أنه «حيث العقبات أمام التعليم الجيّد وتعزيز المهارات منخفضة، تكون القيم الشعبوية أقل هيمنة» بحسب صحيفة الأخبار.

(ويحاججان أيضاً في أن هناك نزعة قويّة لدى الأشخاص ذوي المهارات المنخفضة إلى أن يصوّتوا للشعبويين). وتوسيع الفرص يعني قبل كل شيء توسيع الوصول إلى التعليم وتحسين نوعيّته نظراً إلى أن التعليم يحدّد ما إذا كان «الخاسرون» وأطفالهم لديهم الفرصة ليصبحوا «فائزين» عبر اكتساب مهارات جديدة.